تاريخ اليوم

home الرئيسيّة feed جديد help_outline اطرح سؤالك content_copy نسخ الجواب settings الاعدادات

تاريخ اليوم:

 تاريخ اليوم


اللغة:


حجم الخط:


الوضع الليلي | النهاري

brightness_auto
home الرئيسيّة feed جديد help_outline اطرح سؤالك نشر التطبيق settings الاعدادات

تاريخ اليوم:

 تاريخ اليوم


اللغة:


حجم الخط:


الوضع الليلي | النهاري

brightness_auto
search
×
menu search
brightness_auto
more_vert
السلام عليكم،
عقد شخص على زانية مشهورة بالزنا عقد متعة وبعد إتمام صيغة العقد وأثناء النوم معها شك في أنها متزوجة،
هل يجب عليه الفحص والتأكد وهل عليه اثم في حال نكحها بعد أن شك بزوجها.
ملاحظة: سألها ان كانت متزوجة بعد الشك واجابت بالنفي وبأنها مطلقة.
أنا من مقلدي السيد السيستاني
thumb_up_off_alt 0 معجب thumb_down_off_alt 0 شخص غير معجب

1 إجابة واحدة

more_vert

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

سؤالكم ينقسم إلى شقين:

الشق الأول: هل يجوز العقد على المشهورة بالزنا؟

السيد السيستاني: المشهورة بالزنا ما لم تتب يكون العقد عليها باطلاً على الأحوط وجوباً.

السيد الخامنئي: يجوز ذلك إذا كانت مسلمة أو كتابية، على كراهية خصوصا لو كانت من العواهر والمشهورات بالزنا، وإن فعل فليمنعها من الفجور.


الشق الثاني: هل يجب الفحص والتأكّد من كونها غير متزوجة؟

السيد السيستاني: الأحوط لزوماً أن يسأل عن حالها قبل الزواج من أنّها ذات بعل أو ذات عدّة إذا كانت متّهمة (كما لو كان يحتمل في حقّها أنّها لا تبالي في كونها متزوجة أو لا)، وأمّا بعد الزواج فلا ينبغي السؤال وإن بلغه ما يوجب اتّهامها، ولكن لو سأل وظهر الخلاف ترتّب عليه حكمه.

راجع السؤال التالي:

العقد جهلا على ذات العدة

 السيد الخامنئي: يجوز تزويج امرأة تدّعي أنّها خليّة من الزوج (ليست متزوجة) مع احتمال صدقها، من غير فحص، حتّى فيما إذا كانت ذات بعل سابقا فادّعت طلاقها أو موته. نعم، لو كانت متّهمةً في دعواها فالأحوط الأولى (استحبابا) الفحص عن حالها. 


المصدر:

السيد السيستاني: منهاج الجزء الثالث مسألة 260، 261

السيد الخامنئي: استفتاء خاص.

thumb_up_off_alt 0 معجب thumb_down_off_alt 0 شخص غير معجب
السؤال 2419: هل الزواج المدني بين المسيحيين ممضى عندنا؟
more_vert
السلام عليكم

ذكرتم في جواب على هذا التطبيق :

{السيد الخامنئي: يجوز تزويج امرأة تدّعي أنّها خليّة من الزوج (ليست متزوجة) مع احتمال صدقها، من غير فحص، حتّى فيما إذا كانت ذات بعل سابقا فادّعت طلاقها أو موته. نعم، لو كانت متّهمةً في دعواها فالأحوط الأولى (استحبابا) الفحص عن حالها.}

اذا لم تدع أصلا أنها خلية، فهل يجوز العقد عليها دون سؤالها (خصوصا اذا لم تكن مسلمة)؟
more_vert

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

آية الله العظمى السيد الخامنئي (حفظه الله):

مع علمه المسبق بكونها ذات بعل أي مزوجة يجب عليه الفحص ولا فرق بين المسلمة وغيرها من هذه الجهة.

المصدر: استفتاء خاص.

دمتم موفقين لكل خير

أسئلة متعلقة

thumb_up_off_alt 0 معجب thumb_down_off_alt 0 شخص غير معجب
1 إجابة
thumb_up_off_alt 0 معجب thumb_down_off_alt 0 شخص غير معجب
1 إجابة
thumb_up_off_alt 0 معجب thumb_down_off_alt 0 شخص غير معجب
1 إجابة
thumb_up_off_alt 0 معجب thumb_down_off_alt 0 شخص غير معجب
1 إجابة
thumb_up_off_alt 1 شخص معجب thumb_down_off_alt 0 شخص غير معجب
1 إجابة
جمیع الحقوق محفوظة - يُسمح بالاقتباس مع ذکر المصدر
2021-2024
...