تاريخ اليوم

home الرئيسيّة feed جديد help_outline اطرح سؤالك content_copy نسخ الجواب settings الاعدادات

تاريخ اليوم:

 تاريخ اليوم


اللغة:


حجم الخط:


الوضع الليلي | النهاري

brightness_auto
home الرئيسيّة feed جديد help_outline اطرح سؤالك نشر التطبيق settings الاعدادات

تاريخ اليوم:

 تاريخ اليوم


اللغة:


حجم الخط:


الوضع الليلي | النهاري

brightness_auto
search
×
menu search
brightness_auto
more_vert
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

الزنى بذات البعل هل يوجب الحرمة الأبدية على الزاني؟
thumb_up_off_alt 0 معجب thumb_down_off_alt 0 شخص غير معجب

1 إجابة واحدة

more_vert

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

آية الله العظمى السيد السيستاني (حفظه الله):  حرمة المزني بها ذات البعل على الزاني حرمة مؤبدة تبتني عندنا علي الاحتياط. (وجوبي)

المصدر: الموقع الرسمي.


آية الله العظمى السيد الخامنئي (حفظه الله): في مفروض السؤال يوجب الحرمة الأبدية على الزاني. 

المصدر: استفتاء خاص


آية الله العظمى السيد محمد سعيد الحكيم (قدّس سره):  نعم على الأحوط وجوباً.

المصدر: الموقع الرسمي.


آية الله العظمى الشيخ حسين الوحيد الخرساني (حفظه الله): لو زنى بذات بعل أو في عدة رجعية حرمت عليه أبداً على الأحوط ، ولا فرق في ذات البعل بين الدائمة والمتمتع بها والحرة والامة والصغيرة والكبيرة والمدخول بها وغيرها والعالمة والجاهلة، ولا في البعل بين الحر والعبد والصغير والكبير، ولا في الزاني بين العالم بكونها ذات بعل أو في العدة والجاهل بذلك.

المصدر: منهاج الصالحين، المعاملات، مسألة 1263.


آية الله العظمى السيد محمد صادق الروحاني (قدّس سره): ما ورد في منهاج الصالحين في المسألة 2902 من عدم الحرمة الابدية في المزني بها هو المعتمد، ولكن على كراهة.

المصدر: الموقع الرسمي.


آية الله العظمى السيد الإمام الخميني (قدّس سره): من زنى بذات بعل - دواما أو متعةً - حرمت عليه أبدا، سواء كانت مسلمةً أم لا، مدخولا بها كانت من زوجها أم لا؛ فلا يجوز نكاحها بعد موت زوجها أو زوال عقدها بطلاق ونحوه. ولا فرق على الظاهر بين أن يكون الزاني عالما بأنّها ذات بعل أولا.

المصدر: تحرير الوسيلة، مسألة 22.


آية الله العظمى السيد الخوئي (قدّس سره): لو زنى بذات بعل أو في عدة رجعية حرمت عليه أبدا على الاحوط، ولا فرق في ذات البعل بين الدائمة والمتمتع بها والحرة والامة والصغيرة والكبيرة والمدخول بها وغيرها والعالمة والجاهلة ولا في البعل بين الحر والعبد والصغير والكبير ولا في الزاني بين العالم بكونها ذات بعل أو في العدة والجاهل بذلك .

المصدر: منهاج الصالحين، المعاملات، المسألة 1263.

دمتم موفقين لكل خير.

thumb_up_off_alt 0 معجب thumb_down_off_alt 0 شخص غير معجب

أسئلة متعلقة

thumb_up_off_alt 0 معجب thumb_down_off_alt 0 شخص غير معجب
1 إجابة
thumb_up_off_alt 0 معجب thumb_down_off_alt 0 شخص غير معجب
1 إجابة
thumb_up_off_alt 1 شخص معجب thumb_down_off_alt 0 شخص غير معجب
1 إجابة
thumb_up_off_alt 1 شخص معجب thumb_down_off_alt 0 شخص غير معجب
1 إجابة
thumb_up_off_alt 1 شخص معجب thumb_down_off_alt 0 شخص غير معجب
1 إجابة
جمیع الحقوق محفوظة - يُسمح بالاقتباس مع ذکر المصدر
2021-2024
...