تاريخ اليوم

home الرئيسيّة feed جديد help_outline اطرح سؤالك content_copy نسخ الجواب settings الاعدادات

تاريخ اليوم:

 تاريخ اليوم


اللغة:


حجم الخط:


الوضع الليلي | النهاري

brightness_auto
home الرئيسيّة feed جديد help_outline اطرح سؤالك نشر التطبيق settings الاعدادات

تاريخ اليوم:

 تاريخ اليوم


اللغة:


حجم الخط:


الوضع الليلي | النهاري

brightness_auto
search
×
menu search
brightness_auto
more_vert
ورد الحديث التالي : الإمام زين العابدين يقول: ”ومالي لا أبكي - كيف لا أبكي ومصيري حتمي - أبكي لخروج نفسي أبكي لظلمة قبري أبكي لضيق لحدي أبكي لسؤال منكر ونكير إياي أبكي لخروجي من قبري عريانا ذليلا حاملا ثقلي على ظهري إذ الخلائق في شأن غير شأني لكل امرء يومئذ شأن يغنيه“.

و قد استوقفني و جعلني افكر كيف ان الامام المعصوم يقول انه يخاف من ظلمة القبر مثلا في هذا الحديث و مر علي احاديث اخرى تدل على خوف الائمة و الانبياء و دعائهم لله بان يرحمهم و ينجيهم و مثل ذلك. سؤالي هل هذه الادعية كان الائمة و الانبياء يعنون انفسهم عند دعاءها اي ان النبي او الامام كانا لا يعرفان عصمتهما و ان الله راض عنهما ام هذه الادعية كانت مهمتهم منها قراءتها لنتعلم نحن و نقلها لنا لكي نفهم طريقة عبادة الله الصحيحة؟
البلد: لبنان
thumb_up_off_alt 0 معجب thumb_down_off_alt 0 شخص غير معجب

هذا السؤال قيد الدراسة حاليا، سيتم الإجابة عنه في أقرب فرصة ممكنة

أسئلة متعلقة

thumb_up_off_alt 0 معجب thumb_down_off_alt 0 شخص غير معجب
0 إجابة
thumb_up_off_alt 1 شخص معجب thumb_down_off_alt 0 شخص غير معجب
1 إجابة
thumb_up_off_alt 0 معجب thumb_down_off_alt 0 شخص غير معجب
0 إجابة
thumb_up_off_alt 1 شخص معجب thumb_down_off_alt 0 شخص غير معجب
1 إجابة
جمیع الحقوق محفوظة - يُسمح بالاقتباس مع ذکر المصدر

Whatsapp Telegram Channel Twitter Page Youtube Channel Facebook Page

2021-2024
...