تاريخ اليوم

home الرئيسيّة feed جديد help_outline اطرح سؤالك content_copy نسخ الجواب settings الاعدادات

تاريخ اليوم:

 تاريخ اليوم


اللغة:


حجم الخط:


الوضع الليلي | النهاري

brightness_auto
home الرئيسيّة feed جديد help_outline اطرح سؤالك نشر التطبيق settings الاعدادات

تاريخ اليوم:

 تاريخ اليوم


اللغة:


حجم الخط:


الوضع الليلي | النهاري

brightness_auto
search
×
menu search
brightness_auto
more_vert
السلام عليكم
إذا كان الشخص ناوياً للسفر في اليوم التالي فأجنب ليلاً، وبقي على الجنابة لما بعد الفجر باعتقاد عدم وجوب الغسل لكونه يريد السفر على كلّ حال، فما هو حكمه وهل هناك فرق بين القاصر والمقصّر؟
thumb_up_off_alt 1 شخص معجب thumb_down_off_alt 0 شخص غير معجب

1 إجابة واحدة

more_vert

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

آية الله العظمى السيد السيستاني (حفظه الله):

إذا كان عالماً بالحكم ومع ذلك لم يغتسل وبقي على الجنابة فتجب عليه الكفارة. وأمّا مع الجهل بالحكم فلا كفارة عليه.

المصدر: منهاج الصالحين - ج1 - شروط صحّة الصوم ووجوبه - م 1039


آية الله العظمى السيد الخامنئي (حفظه الله):

إذا كان عالماً بالحكم فالأحوط وجوب کفّارة الإفطار العمدیّ فی شهر رمضان علیه. نعم إذا کان غافلاً عن حکم المسألة، فلا تجب علیه الکفّارة.

المصدر: رسالة في الصلاة والصوم - الصوم - احكام صوم المسافر - م940

دمتم موفقين لكل خير

thumb_up_off_alt 0 معجب thumb_down_off_alt 0 شخص غير معجب

أسئلة متعلقة

thumb_up_off_alt 1 شخص معجب thumb_down_off_alt 0 شخص غير معجب
1 إجابة
thumb_up_off_alt 0 معجب thumb_down_off_alt 0 شخص غير معجب
1 إجابة
thumb_up_off_alt 0 معجب thumb_down_off_alt 0 شخص غير معجب
1 إجابة
جمیع الحقوق محفوظة - يُسمح بالاقتباس مع ذکر المصدر

Whatsapp Telegram Channel Twitter Page Youtube Channel Facebook Page

2021-2024
...