home الرئيسيّة feed جديد help_outline اطرح سؤالك search البحث calendar_month التاريخ

 تاريخ اليوم

×
menu search
brightness_auto
more_vert
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
{ ثُمَّ أَتِمُّوا الصِّيَامَ إِلَى اللَّيْلِ}  [البقرة:187]
لماذا يكون وقت الإفطار عند مغيب الشمس وقبل وقت العشاء أي الليل ،
عند مغيب الشمس يكون هنالك بعض الضوء أي لا يكون دخل الليل بعد !! نرجو التوضيح ولكم عظيم الأجر والثواب
thumb_up_off_alt 1 شخص معجب thumb_down_off_alt 0 شخص غير معجب

1 إجابة واحدة

more_vert

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

هنا جوابان:

الأول: أنّه لا ملازمة بين الضوء والنهار، ولا بين الليل والظلمة، فالليل هو الوقت الممتدّ من غروب الشمس إلى طلوع الفجر، والنهار هو الوقت الممتدّ من طلوع الفجر إلى غروب الشمس. فلو زارك أحدٌ وقت غروب الشمس فلا يصحّ أن تقول: زارني في النهار، بل الغروب هو عتبة الليل، هو أول الليل. فلو ترك المكلّف المفطّرات إلى الغروب فقد تركها إلى الليل، ولو زرت رجلًا بعد الفجر، لا يصحّ أن تقول: زرته في الليل.

كما أنّك إذا وصلت إلى أول المدينة تقول وصلت إلى المدينة. وفي هذا إشارة إلى معنى الحرف (إلى)؛ فإنّ إلى لا تمتدّ معها الغاية.

الثاني: أنّ سيرة المسلمين جميعًا منذ أيّام النبيّ الأعظم (صلّى الله عليه وآله) إلى يومنا هذا قائمة على جواز الإفطار عند المغيب، وينبغي أن يكون هذا تفسيرًا للمراد من إتمام الصيام إلى الليل، فهل يعقل أن يجهل المسلمون جميعًا معنى الآية وهم يتلونها آناء الليل وأطراف النهار؟! وهذه قاعدة عامّة؛ فمهما وجدت من سيرة قائمة فلا تَشُكَّنَّ.

دمتم موفقين لكل خير.

thumb_up_off_alt 0 معجب thumb_down_off_alt 0 شخص غير معجب

أسئلة متعلقة

thumb_up_off_alt 1 شخص معجب thumb_down_off_alt 0 شخص غير معجب
1 إجابة
thumb_up_off_alt 0 معجب thumb_down_off_alt 0 شخص غير معجب
1 إجابة
thumb_up_off_alt 0 معجب thumb_down_off_alt 0 شخص غير معجب
1 إجابة
thumb_up_off_alt 0 معجب thumb_down_off_alt 0 شخص غير معجب
1 إجابة
thumb_up_off_alt 0 معجب thumb_down_off_alt 0 شخص غير معجب
1 إجابة
...