تاريخ اليوم

home الرئيسيّة feed جديد help_outline اطرح سؤالك content_copy نسخ الجواب settings الاعدادات

تاريخ اليوم:

 تاريخ اليوم


اللغة:


حجم الخط:


الوضع الليلي | النهاري

brightness_auto
menu search
brightness_auto
more_vert
السلام عليكم
هناك أشياء قد تعرضت لها و فعلتها من حين لآخر عندما كنت في الصغر و في  سن المراهقة لكنني لم انتبه لموضوع الغسل(لم يخطر في بالي موضوع الاغتسال و الانتباه لذلك)، و عندما كبرت أدركت أن الأشياء التي حدثت لي كان يجب عليي أن اغتسل بعدها لكنني لم أكن أعرف ذلك  و لم أكن انتبه لذكر تلك المواضيع حتى عندما مرت السنوات نسيت تلك الأمور ولم ألتفت لها و لكن عندما أصبحت أقرأ بالفقه اغتسلت و عرفت أكثر عن الأغسال و الصلاة و التوضأ و الصوم...فهل يجب عليي إعادة صيام تلك الأيام؟ ..لكن لا أود البوح بالأشياء التي تعرضت لها و الأشياء التي كنت أفعلها... فكيف يمكن أن أعرف الأحكام الشرعية ؟أحيانا أقرأ فتوى فأقارب الأمور من بعضها و أحيانًا أطرح أسئلة عامة فأحاول معرفة الأحكام لكن ليست كل الأشياء واضحة أمامي خصوصا أنني أعاني من وسواس قهري شديد ... فهل هذا كافٍ من الناحية الشرعية؟أم يجب عليي طرح كل مشكلة على حدى على أحد العلماء؟ (مع العلم أنني لا أحب طرح تلك المسائل أبدا حتى و لو عن بعد) مع العلم أنني أعيد كل الصلوات لتلك السنين لكن لا أدري إن كان صيامي يجب إعادته أو مع كفارة و ما هي قيمة الكفارة بحال إن وجبت؟
thumb_up_off_alt 0 معجب thumb_down_off_alt 0 شخص غير معجب

1 إجابة واحدة

more_vert
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

آية الله العظمى السيد السيستاني (حفظه الله):
فيما يتعلق بالذنوب والمشاكل والامور التي كنت ترتكبها، فلا يجب عليك ذكرها امام احد، بل قد يحرم ذلك فيما لو استلزم ذلك هتكاً لنفسك. نعم، الامور التي تتعلق بصلاتك وصيامك وغيرها من العبادات والمعاملات فيجب عليك ان تتعلم الامور التي هي محلّ إبتلائك من خلال السؤال عنها او الاطلاع عليها من الكتب او غيرها مع الإمكان، ويمكنك طرح سؤالك هنا على التطبيق حيث تكون هوية السائل مجهولة مما يرفع الحرج عنك.
 وأمّا فيما يتعلّق بوجوب إعادة الصلاة والصوم والكفّارة، فيمكنكم مراجعة السؤال 221، والسؤال 2268، وهذا السؤال أيضا.

آية الله العظمى السيد الخامنئي (حفظه الله):
فيما يتعلق بالذنوب والمشاكل والامور التي كنت ترتكبها، فلا يجب عليك ذكرها امام احد، بل لا یجوز کشف وإظهار الأمور الخاصة الشخصیة أمام الآخرین، فیما إذا کانت مرتبطة بوجه ما بغیره أیضاً، أو کان موجباً لترتّب مفسدة. نعم، الامور التي تتعلق بصلاتك وصيامك وغيرها من العبادات والمعاملات فيجب عليك ان تتعلم الامور التي هي محلّ إبتلاءك من خلال السؤال عنها او الاطلاع عليها من الكتب او غيرها مع الإمكان. ويمكنك طرح سؤالك هنا على التطبيق حيث تكون هوية السائل مجهولة مما يرفع الحرج عنك.
 وأمّا فيما يتعلّق بوجوب إعادة الصلاة والصوم والكفّارة، فيمكنكم مراجعة السؤال 221، والسؤال 2268، وهذا السؤال أيضا.
المصدر:
دمتم موفقين لكل خير
thumb_up_off_alt 0 معجب thumb_down_off_alt 0 شخص غير معجب

أسئلة متعلقة

thumb_up_off_alt 1 شخص معجب thumb_down_off_alt 0 شخص غير معجب
1 إجابة
thumb_up_off_alt 1 شخص معجب thumb_down_off_alt 0 شخص غير معجب
1 إجابة
thumb_up_off_alt 1 شخص معجب thumb_down_off_alt 0 شخص غير معجب
1 إجابة
...