تاريخ اليوم

notifications
home الرئيسيّة feed جديد help_outline اطرح سؤالك content_copy نسخ الجواب settings الاعدادات

تاريخ اليوم:

 تاريخ اليوم


اللغة:


حجم الخط:


الوضع الليلي | النهاري

brightness_auto
search
×
menu search
brightness_auto
more_vert
السلام عليكم
إذا اختلط جزء من شعري مع دم (في الوسط) ومنعني الدكتور ان استخدم الماء لمدة ثلاثة ايام.
ماذا افعل بشان الوضوء والصلاة مع عدم المقدرة على طهارة الجزء المتنجس
thumb_up_off_alt 0 معجب thumb_down_off_alt 0 شخص غير معجب

1 إجابة واحدة

more_vert

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

آية الله العظمى السيد السيستاني (حفظه الله):

في مفروض السؤال، إذا كان الدم ناتجاً عن جرح أو قرح فهو معفو عنه في الصلاة ولا يجب تطهيره حتى مع الإمكان ما لم يشف الجرح او القرح وتصح صلاتك مع وجوده. نعم فيما يخصّ الوضوء فإن كان الدم موجوداً في غير أعضاء الوضوء (كما لو كان في طرف رأسك او في جزء من مقدّم رأسك) فيمكنك الوضوء مع وجوده ولا يجب تطهيره قبل الوضوء. وأمّا إن كان الجرح او القرح والدم موجوداً في مكان المسح ومستوعباً له وكان مجبّراً (عليه شاش أو ما شابه) فيجب عليك المسح على الجبيرة. وأمّا إن لم يكن مكان المسح مجبّراً فيتعيّن عليك التيمم. وأخرى يكون المكان الذي ذكرته في مكان الغسل كالوجه واليدين، فهنا إن كان عليه جبيرة وجب عليك الوضوء وغسل ما حول الجرح والمسح على الجبيرة أيضاً على الأحوط وجوباً. وأمّا لو كان الجرح او القرح مكشوفاً فتكتفي بغسل ما حول الجرح ولا يجب عليك وضع خرقة على مكان الجرح والمسح عليه، وإن كان الاحوط إستحباباً فعل ذلك.

المصدر: منهاج الصالحين - ج1 - فيما يعفى عنه في الصلاة من النجاسات + أحكام الجبيرة - المقدّمة + م 103


آية الله العظمى السيد الخامنئي (حفظه الله):

في مفروض السؤال، إذا كان الدم ناتجاً عن جرح أو قرح فهو معفو عنه في الصلاة ولا يجب تطهيره وتصح صلاتك مع وجوده. نعم فيما يخصّ الوضوء فإن كان الدم موجوداً في غير اعضاء الوضوء (كما لو كان في طرف رأسك او في جزء من مقدّم رأسك) فيمكنك الوضوء مع وجوده ولا يجب تطهيره قبل الوضوء. وأمّا إن كان الجرح او القرح والدم موجوداً في مكان المسح ومستوعباً له وكان مجبّراً (عليه شاش أو ما شابه) فيجب عليك المسح على الجبيرة. وأمّا إن لم يكن مكان المسح مجبّراً فيتعيّن عليك التيمم والأحوط وجوباً وضع خرقة على مكان الجرح او القرح والمسح عليها. وأخرى يكون المكان الذي ذكرته في مكان الغسل كالوجه واليدين، فهنا إن كان عليه جبيرة وجب عليك الوضوء وغسل ما حوله، والأحوط وجوباً المسح على الجبيرة أيضاً. وأمّا لو كان الجرح او القرح مكشوفاً فتكتفي بغسل ما حول الجرح، ولا يجب عليك وضع خرقة على مكان الجرح والمسح عليه.

المصدر:

رسالة في الصلاة والصوم - الصلاة - موارد عدم وجوب طهارة بدن المصلّی أو لباسه + الرسالة التعليميّة - الطهارة - الوضوء (4) - وضوء الجبيرة

دمتم موفقين لكل خير

thumb_up_off_alt 0 معجب thumb_down_off_alt 0 شخص غير معجب

أسئلة متعلقة

thumb_up_off_alt 0 معجب thumb_down_off_alt 0 شخص غير معجب
1 إجابة
thumb_up_off_alt 0 معجب thumb_down_off_alt 0 شخص غير معجب
1 إجابة
thumb_up_off_alt 0 معجب thumb_down_off_alt 0 شخص غير معجب
1 إجابة
thumb_up_off_alt 0 معجب thumb_down_off_alt 0 شخص غير معجب
1 إجابة
...