تاريخ اليوم

home الرئيسيّة feed جديد help_outline اطرح سؤالك content_copy نسخ الجواب settings الاعدادات

تاريخ اليوم:

 تاريخ اليوم


اللغة:


حجم الخط:


الوضع الليلي | النهاري

brightness_auto
home الرئيسيّة feed جديد help_outline اطرح سؤالك نشر التطبيق settings الاعدادات

تاريخ اليوم:

 تاريخ اليوم


اللغة:


حجم الخط:


الوضع الليلي | النهاري

brightness_auto
search
×
menu search
brightness_auto
more_vert
سلام عليكم
احيانا أقوم بدهن دواء التسميط للطفل الذي يلبس الحفاضات، وبعد التشطيف وتنشيف بدن الطفل نجد بقايا من هذا المرهم على الجلد فهل نعتبر هذه البقايا نجسة وبالتالي تنجست المنشفة أم لا؟
thumb_up_off_alt 0 معجب thumb_down_off_alt 0 شخص غير معجب

1 إجابة واحدة

more_vert
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
آية الله العظمى السيد السيستاني (حفظه الله):
مجرّد ذلك لا يمنع من طهارة البدن ولا يوجب تنجس المنشفة، فإنّ مجرد الدسومة التي نتجت عن المرهم لا تمنع من تطهير المحلّ، إلّا إذا بلغت حدّاً تكون جرماً حائلاً (أي مانعة من وصول الماء إلى البشرة)، ولكنّها حينئذٍ لا تكون مجرّد دسومة عرفاً. نعم ظاهر المرهم الذي رآه محكوم بالطهارة على كلِّ حال، وكذالك باطن المرهم فيما لو علمنا بوصول الماء الكر إلى باطنه. وأمّا لو لم يصل الماء إلى داخله فظاهره طاهر كما ذكرنا إلّا إذا حركناه بالمنشفة أو غيرها فظهر الباطن.

آية الله العظمى السيد الخامنئي (حفظه الله):
مع العلم بعدم مانعية هذه الاشياء من وصول الماء الى البدن لا يضرّ بتطهير البدن، وهذه الاشياء (المرهم) محكومة بالطهارة مع الشك بنفوذ النجاسة الى باطنها، وعلى اي حال يكفي غسل ظاهرها مع العلم بنفوذ الماء فيها للحكم بطهارتها.
المصدر: استفتاء خاص
دمتم موفقين لكل خير
thumb_up_off_alt 0 معجب thumb_down_off_alt 0 شخص غير معجب

أسئلة متعلقة

thumb_up_off_alt 1 شخص معجب thumb_down_off_alt 0 شخص غير معجب
1 إجابة
thumb_up_off_alt 0 معجب thumb_down_off_alt 0 شخص غير معجب
1 إجابة
thumb_up_off_alt 0 معجب thumb_down_off_alt 0 شخص غير معجب
1 إجابة
thumb_up_off_alt 0 معجب thumb_down_off_alt 0 شخص غير معجب
1 إجابة
جمیع الحقوق محفوظة - يُسمح بالاقتباس مع ذکر المصدر

Whatsapp Telegram Channel Twitter Page Youtube Channel Facebook Page

2021-2024
...