تاريخ اليوم

home الرئيسيّة feed جديد help_outline اطرح سؤالك content_copy نسخ الجواب settings الاعدادات

تاريخ اليوم:

 تاريخ اليوم


اللغة:


حجم الخط:


الوضع الليلي | النهاري

brightness_auto
home الرئيسيّة feed جديد help_outline اطرح سؤالك نشر التطبيق settings الاعدادات

تاريخ اليوم:

 تاريخ اليوم


اللغة:


حجم الخط:


الوضع الليلي | النهاري

brightness_auto
search
×
menu search
brightness_auto
more_vert
السلام عليكم
وردة عبارة في أحد الكتب (الصدق في مقامات الدين) ما معنى مقامات الدين ؟
البلد: العراق
thumb_up_off_alt 1 شخص معجب thumb_down_off_alt 0 شخص غير معجب

1 إجابة واحدة

more_vert

عليكم السلام ورحمة الله وبركاته

مما لا شك فيه و لا شبهة تعتريه حسن الصدق عند جميع بني البشر فهو من الأمور التي لا ينبغي الاختلاف حولها أو التشكيك بها ومدح فاعلها والإطراء عليه

وبغض النظر عن ورود ما ذكرتموه في كتاب معتبر أو لا فإن الصدق مراتب كما جاء في الكلمات ولا يمكن بحثها بعدة وريقات بل يحتاج إلى كتابة صفحات وصفحات.

ولكن سنذكر حول ذلك كلاما مختصرا حاصله على الشكل التالي:

إن الصدق مرة يكون قلبيا ويترجمه الصادق لسانيا و لابدَّ حينئذ من أن يستتبع عزما ووفاء فينعكس صدقا عمليا يرى نتائجه العامل في أفعاله وكل حركاته وسكناته

ثم تتجلى هذه اللوحة صدقا دينيا، أي في مراتب مقامات الدين وهو المسؤول عنه ومحل النظر إليه

وصدق المقامات هو أعلى الدّرجات بل هو أعظمها وكما يعبرون أعزّها،

ومن أمثلتِه الواضحة : الصِّدق في الخوف والرَّجاء، والتَّعظيم والزّهد والرِّضا والتّوكّل وغيرِها من الأمور.

ولذلك ترى أمير البيان و سيد الإنس و الجان بعد النبي العدنان

علي( عليه السلام)يعبر قائلا:

كما جاء في الكافي الشريف: (من صدق في المواطن قضى ما عليه) (1)

ومن هنا اعتبر علماء الأخلاق أن من اتَّصف بالصِّدق في جميع مراتبه القلبية و اللسانية و العملية وتجلت فيه هذه الصفات فهو صِدِّيقٌ.

ولا يكون ذلك إلا بعد المجاهدة لهذه النفس وبعد اجتياز المتاعب وتذليل المصاعب

ولعمري كيف للسالك أن يصل من دون بذل الجهد، و من دون أن يترجم حبه لربه عملا وما أجمل كلام صادق أهل البيت( عليه السلام )حين تحدث عن هذه المقامات قائلا:

كما جاء في الكافي الشريف أيضا:

(لا يكون المؤمن مؤمناً حتى يكون خائفاً راجياً. ولا يكون خائفاً راجياً حتى يكون عاملاً لما يخاف ويرجو)

وفقنا الله و إياكم لأن نكون من الصادقين وبحب المصطفى و آله من المتمسكين

والحمدلله رب العالمين

والصلاة والسلام على سيدنا محمد وآله الطاهرين


المصدر:

(1) الكافي - الشيخ الكليني - ج ٢ - الصفحة ٥١

(2) الكافي - الشيخ الكليني - ج ٢ - الصفحة ٧١

thumb_up_off_alt 0 معجب thumb_down_off_alt 0 شخص غير معجب

أسئلة متعلقة

thumb_up_off_alt 0 معجب thumb_down_off_alt 0 شخص غير معجب
0 إجابة
thumb_up_off_alt 0 معجب thumb_down_off_alt 0 شخص غير معجب
1 إجابة
thumb_up_off_alt 3 معجب thumb_down_off_alt 0 شخص غير معجب
1 إجابة
thumb_up_off_alt 1 شخص معجب thumb_down_off_alt 0 شخص غير معجب
1 إجابة
thumb_up_off_alt 1 شخص معجب thumb_down_off_alt 0 شخص غير معجب
1 إجابة
جمیع الحقوق محفوظة - يُسمح بالاقتباس مع ذکر المصدر
2021-2024
...