تاريخ اليوم

home الرئيسيّة feed جديد help_outline اطرح سؤالك content_copy نسخ الجواب settings الاعدادات

تاريخ اليوم:

 تاريخ اليوم


اللغة:


حجم الخط:


الوضع الليلي | النهاري

brightness_auto
home الرئيسيّة feed جديد help_outline اطرح سؤالك نشر التطبيق settings الاعدادات

تاريخ اليوم:

 تاريخ اليوم


اللغة:


حجم الخط:


الوضع الليلي | النهاري

brightness_auto
search
×
menu search
brightness_auto
more_vert
السلام عليكم
عند استخدام الشبّة في علاج الجروح البسيطة، من أجل قطع الدم وإيقاف النزيف، يتكون بعد انقطاع الدم طبقة على الجرح (قشرة)( احيانا تكون بيضاء اللون واحيانا سوداء) وهذه القشرة لا تذهب عندما نغسلها بالماء والصابون
١ - هل تعتبر هذه القشرة طاهرة لو صببنا الماء عليها ؟
٢ - هل يجزي غسل موضع هذه القشرة لوكانت في مواضع الوضوء والغسل ؟
اذ انها كثيرا ما تستخدم في ايقاف نزف الدم القليل الذي يحصل بعد حلاقة الذقن
٣ - هل يمكننا اعتبار ان ما ذكر اعلاه لا ينطبق عليه حكم الدواء المتجمد على الجرح الذي لا يمكن إزالته؟، والذي حكمه كحكم الضماد والجبيرة فلا يكفي غسل ظاهره بل يضع خرقة ويمسح عليها
thumb_up_off_alt 0 معجب thumb_down_off_alt 0 شخص غير معجب

1 إجابة واحدة

more_vert

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

مساعدة في تشخيص الموضوع:

حيث إنّ الشبة نوع من الأحجار التي تذوب في الماء فلا يمكنها أن تترك آثراً على البشرة، نعم قد تكون سبباً في تغيير لون البشرة، لكن تغيير لون البشرة ليس حاجباً، ويطهر المحل بصب الماء عليه كغيره من أعضاء الجسم.

دمتم موفقين لكل خير

thumb_up_off_alt 0 معجب thumb_down_off_alt 0 شخص غير معجب

أسئلة متعلقة

thumb_up_off_alt 1 شخص معجب thumb_down_off_alt 0 شخص غير معجب
1 إجابة
thumb_up_off_alt 0 معجب thumb_down_off_alt 0 شخص غير معجب
1 إجابة
thumb_up_off_alt 0 معجب thumb_down_off_alt 0 شخص غير معجب
1 إجابة
thumb_up_off_alt 1 شخص معجب thumb_down_off_alt 0 شخص غير معجب
1 إجابة
جمیع الحقوق محفوظة - يُسمح بالاقتباس مع ذکر المصدر

Whatsapp Telegram Channel Twitter Page Youtube Channel Facebook Page

2021-2024
...