home الرئيسيّة feed جديد help_outline اطرح سؤالك search البحث calendar_month التاريخ

 تاريخ اليوم

×
menu search
brightness_auto
more_vert
السلام عليكم
اذا كان هناك بقعة على الأرض نجسة (متنجس أول) ولكن ليس هناك عين نجاسة، أثناء الشطف بالمياه القليلة، هل المياه (او المساحة او القدم) التي تعبر فوق هذه البقعة تصبح متنجس أول أو ثانٍ؟ وان لامست هذه المياه او القدم او المساحة باقي الأرض الطاهرة تصبح باقي الأرض متنجس ثانٍ؟
thumb_up_off_alt 0 معجب thumb_down_off_alt 0 شخص غير معجب

1 إجابة واحدة

more_vert

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

آية الله العظمى السيد السيستاني (حفظه الله):

يكفي في تطهير الأرض المتنجسة مرور الماء على الموضع المتنجس، ولكن الغسالة ـ في ما إذا كان التطهير بالماء القليل ـ نجسة على الأحوط وجوبا، ومجمع الغسالة يبقى نجساً إلّا مع انفصال الغسالة عنه ولو بسحبها بخرقة أو نحوها فيحكم بطهارته أيضاً

نعم، لو جرى الماء الى المواضع الطاهرة المتصلة به حتى انفصل عنها لم يجب غسلها بل هي تطهر بالتبعية.

هذا فيما يتعلق بالماء، وأما القدم وشبهها من الأجسام فإذا لاقت موضع النجاسة مع وجود رطوبة مسرية تنجس وتكون (متنجس ثانٍ).

فإذا لامست هذه القدم مثلا موضعا آخر برطوبة مسرية أخرى كان الموضع الجديد متنجسًا ثالثا.

المصدر: الموقع الرسمي: 1، 2 + منهاج الصالحين، ج1، مسألة 467.


آية الله العظمى السيد الخامنئي (حفظه الله):

 مجرد ما ذكر لا یتنجّس ما یتّصل بتلك الارض وإن کان فیها رطوبة مسریة، بل النجاسة مختصّة بموضع الملاقاة

المصدر: استفتاء خاص.

دمتم موفقين لكل خير

thumb_up_off_alt 0 معجب thumb_down_off_alt 0 شخص غير معجب

أسئلة متعلقة

thumb_up_off_alt 1 شخص معجب thumb_down_off_alt 0 شخص غير معجب
1 إجابة
thumb_up_off_alt 0 معجب thumb_down_off_alt 0 شخص غير معجب
1 إجابة
thumb_up_off_alt 0 معجب thumb_down_off_alt 0 شخص غير معجب
1 إجابة
...