تاريخ اليوم

home الرئيسيّة feed جديد help_outline اطرح سؤالك content_copy نسخ الجواب settings الاعدادات

تاريخ اليوم:

 تاريخ اليوم


اللغة:


حجم الخط:


الوضع الليلي | النهاري

brightness_auto
home الرئيسيّة feed جديد help_outline اطرح سؤالك نشر التطبيق settings الاعدادات

تاريخ اليوم:

 تاريخ اليوم


اللغة:


حجم الخط:


الوضع الليلي | النهاري

brightness_auto
search
×
menu search
brightness_auto
more_vert
السلام عليكم
اذا سبق المأموم الإمام عمدا في صلاة الجماعة، ما حكم صلاته؟ وما حكم جماعته؟ واذا كان هناك تفصيل بين الركن وغير الركن نرجو التوضيح
thumb_up_off_alt 0 معجب thumb_down_off_alt 0 شخص غير معجب

1 إجابة واحدة

more_vert

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

السيد الخامنئي: لا إشكال في قراءة المأموم أقوال الصلاة قبل الإمام أو بعده، إلا تكبيرة الإحرام، نعم في غير تكبيرة الإحرام إذا سمع ما يقوله الإمام أو علم الوقت الذي يقول فيه الإمام فالأحوط استحباباً أنْ لا يسبق الإمام فيها. أما أفعال الصلاة فيجب على المأموم الإتيان بها مع الإمام أو بعده بقليل، وإذا سبق الإمام عمداً أو تأخر عنه بفترة (بحيث لا يصدق عليه المتابعة للإمام) تصبح صلاته فرادى.

المصدر: استفتاء خاص.


السيد السيستاني: لا إشكال في قراءة المأموم أقوال الصلاة قبل الإمام أو بعده، إلا تكبيرة الإحرام. وأمّا أفعال الصلاة فلا يجوز التقدّم عليه فيها، بل الأولى التأخّر عنه يسيراً، ولو تأخّر كثيراً -لا لعذر- بحيث أخلّ بالمتابعة في جزء بطل الائتمام في ذلك الجزء، بل مطلقاً على الأحوط لزوماً، فإذا لم يكن قد أتى بما ينافي صلاة المنفرد مطلقا ولو لعذر من سهو أو نحو أتمّ منفردا وصحّت صلاته وإلا أعادها.

المصدر: منهاج الصالحين، ج1، مسألة 815، 816.

thumb_up_off_alt 0 معجب thumb_down_off_alt 0 شخص غير معجب

أسئلة متعلقة

thumb_up_off_alt 1 شخص معجب thumb_down_off_alt 0 شخص غير معجب
1 إجابة
thumb_up_off_alt 0 معجب thumb_down_off_alt 0 شخص غير معجب
1 إجابة
thumb_up_off_alt 0 معجب thumb_down_off_alt 0 شخص غير معجب
1 إجابة
thumb_up_off_alt 0 معجب thumb_down_off_alt 0 شخص غير معجب
1 إجابة
thumb_up_off_alt 0 معجب thumb_down_off_alt 0 شخص غير معجب
1 إجابة
جمیع الحقوق محفوظة - يُسمح بالاقتباس مع ذکر المصدر
2021-2024
...